الكشف عن العامل الرئيسي لإصابة الأطفال بالتوحد (دراسة)

كشفت دراسة حديثة أن العامل الأقوى الذي يسبب الإصابة بمرض التوحد في أغلب الحالات هي الجينات.

وأجرت خمس دول بحثا هدفه إيجاد العوامل المسببة لمرض التوحد، بحسب موقع "سي دي سي".

ووجد العلماء بعد تحليل بيانات مليوني شخص من الدول الخمس، أن 80% من الخطورة في الإصابة بالتوحد مصدرها العوامل الوراثية وليست تأثيرات البيئة مثل أسلوب الحياة وسمات المجتمع وما يحدث أثناء الحمل.

وقال أحد مؤلفي الدراسة، سفين ساندن، من معهد كارولينسكا في ستوكهولم بالسويد: "النتائج تظهر أن العوامل الجينية هي الأكثر أهمية... لكن البيئة تلعب أيضا دورا".

ومرض التَوَحد هو عبارة عن اضطراب عادة ما يلاحظ على الطفل في سن الثلاث سنوات، حيث يمكن أن يؤثر على تطوره وجوانب نموه المختلفة، فمثلا، يمكن أن يظهر خللاً في تفاعله الاجتماعي، ويتميز بتكرار أنماط سلوكية معينة كاللعب بشيء واحد على نمط واحد لساعات، ويمكن أن بضعف تواصله اللفظي وغير اللفظي مع الآخرين.